إدارة عدالة

أعضاء ادارة عدالة

 

بروفيسور محمود يزبك، رئيس الإدارة
حاصل على بكالوريوس وماجيستير في التاريخ العام وتاريخ الشرق الأوسط من جامعة حيفا، ثم حصل على الدكتوراة بتاريه الشرقة الأوسط من الجامعة العبريّة عام 1998. أنهى بحث بوست-دكتوراه في جامعة أوكسفورد (بريطانيا) عام 1999. محاضر في جامعة حيفا-قسم تاريخ الشرق الأوسط. متخصص بالتاريخ السياسي والاجتماعي لفلسطين خلال القرن التاسع عشر والعشرين، علم التأريخ فلسطين\إسرائيل والنساء الفلسطينيات (منذ عام 1993). شغل في السابق منصب متحدث باسم لجنة ذوي شهداء أكتوبر 2000. 

 

 

 

 

د. هالة خوري- بشارات
حاصلة على اللقب الأول في المحاماة(L.L.B.)  من 1993، وعلى اللقب الثاني في المحاماة (L.L.M.) بامتياز من كلية الحقوق في الجامعة العبرية، وعلى اللقب الثالث(Ph.D.)  في القانون من جامعة أكسفورد (بريطانيا). عملت كمحامية في "هموكيد: مركز الدفاع عن الفرد"، في القدس لمدة ثلاث سنوات، وفي مكتب محامين خاص متخصص بقضايا الإهمال الطبي لمدة ثلاث سنوات، وكمحررة لدفاتر عدالة في 2005محاضرة (خارجية) في مجال القانون الدولي الجنائي في كليات الحقوق في جامعة تل أبيب، جامعة حيفا وفي قسم الحقوق في كلية "هامنهال" بين الأعوام 2005-2010. محاضرة في القانون وعضوة الهيئة التدريسية (داخلية) في المركز الأكاديمي "كرمل" في حيفا. ومن ضمن المساقات التي تعلمها: قواعد الإثباتات،  قانون الإجراءات الجنائية، القانون الدولي العام والجنائي. عضوة إدارة عدالة منذ العام 2007، وشغلت منصب رئيس الإدارة حتّى العام 2014.

 

 

 

د. منصور النصاصرة

محاضر في مجال العلاقات الدوليّة والسياسة في الشرق الأوسط في قسم السياسة والحكم- جامعة بن غوريون- بئر السبع. أشغل أيضا منصب محاضر في السياسات الشرق أوسطيّة وتسوية النزاعات في قسم العلوم السياسية في جامعة إكستر البريطانية، حيث أكمل تعليمة هناك وحاز على شهادة الدكتوراة في عام 2011.

تمحورت ابحاثة في مجال تسوية الصراعات في الشرق الأوسط، الاستعمار والإمبراطوريّة في الشرق الأوسط، سياسة الأقليّات والشعوب الأصلانيّة؛ القبائل البدويّة والدولة الحديثة في الشرق الأوسط، اتفاقيّات أوسلو والصراع الإسرائيليّ الفلسطيني، اتفاقيات أوسلو ومدينة القدس، الأحزاب السياسيّة العربيّة في إسرائيل، ومدارس الاوقاف في القدس. نشر العديد من الكتاب والمقالات العلمية منها، بدو النقب والكولونيالية، دار النشر راوتليدج. البدو في النقب، 100 عام من السياسة والنضال، نشر من قبل جامعة كولومبيا باللغتين الانجليزية والعربية. انضم لإدارة عدالة في كانون ثاني 

 

د. رولا هردل

 من قرية البقيعة. وهي أستاذ مساعد في العلوم السياسية ورئيسة قسم العمل الاجتماعي بكلية الآداب - جامعة القدس ، أبو ديس ، القدس الشرقية. أكملت شهادة الدكتوراه في العلوم السياسية من جامعة ليبنيز هانوفر (LUH) ، هانوفر ، ألمانيا. تشغل د. هردل مناصب عده بمؤسسات محلية فلسطينية وعالمية تعنى بمواضيع نسوية وسياسية.  انضمت إلى إدارة عدالة في  شباط 2020.

 

 

 

 

المحامي منهل خوري

  من سكان الناصرة العليا. وهو محام صاحب مكتب محاماة مستقل،  مختص في قانون الأضرار والقانون المصرفي والمدني. يحمل درجة الماجستير في القانون من جامعة حيفا ، ويشغل منصب محكّم في المحكمة التأديبية لمحامي الشمال في نقابة المحامين. انضم الى إدارة عدالة في شباط 2020.

 

 

 

 

السيد زياد عمري

من قرية صندلة. رجل أعمال، مؤسس ومدير مجموعة مؤسسات رند للتعليم والخدمات الاجتماعية، تتخصّص أعماله في إدارة أكثر من 30 مؤسسة تعليمية لذوي الاحتياجات الخاصة ودور رعاية المسنين. شريك في شركة للتطوير العقاري، مالك فندق رمادا الناصرة ويملك المحطة الإذاعية الناطقة بالعربية "راديو الناس" والتي تبث من الناصرة.  حاصل على درجة الماجستير في الصحة الجماهيرية (MPH) من مركز هداسا الطبي في الجامعة العبرية في القدس. انضم الى إدارة عدالة في شباط 2020.

 

لجنة المراقبة

 

عماد جبارين -  عامل اجتماعيّ ومستشار تنظيميّ

حاز جبارين على بكلوريوس في العمل الاجتماعيّ من جامعة حيفا، وماجستير في إرشاد وإدارة المؤسسات من جامعة تل أبيب. يعمل جبارين عاملًا اجتماعيًا في قسم الرفاه الاجتماعيّ في بلديّة أم الفحم منذ العام 1994، وهو مؤسس ومدير مركز بيسان للأبحاث التسويقيّة والاستراتيجيّة. جبارين ناشط اجتماعيّ انخرط في عدّة مبادرات لتعزيز المجموعات المستضعفة في المجتمع الفلسطينيّ داخل إسرائيل، لأجل تحصيل حقوقهم وتحقيق إمكانيّاتهم. في العام 2017 انضم إلى هيئة عدالة العامّة وانتخب عام 2018 عضوًا في لجنة المراقبة.

 

 

مؤيّد ميعاري - محام

مؤيّد ميعاري هو محام مستقل ومدير لمكتب محامين في القدس منذ العام 2004. أنجز ميعاري بكالوريوس الحقوق في جامعة تل أبيب عام 2002، ثم ماجستير الحقوق في العام 2013 في مجال القانون العام. بدأ مؤيّد ميعاري مسيرته المهنيّة محاميًا متدربًا في مركز عدالة، وتلقّى رخصة مزاولة المهنى عام 2003، عمل في القطاع الخاص في مجال القضاء المدنيّ وتخصص في قوانين الأضرار وحقوق الإنسان.

خلال دراسته الجامعيّة، كان ميعاري ناشطًا طلابيًا وترأس لجنة الطلّاب العرب في جامعة تل أبيب (2000-2001). بعد تخرّجه، يواصل ميعاري نشاطه الاجتماعيّ ضمن عدد من الجمعيّات والمنظّمات الحقوقيّة في القدس.

على مدى سنوات من العمل القانونيّ، عالج ميعاري ملفّات تتعلّق بانتهاكات حقوق الإنسان التي نفّذها الأمن الإسرائيليّ في الأراضي المحتلّة عام 1967 كما داخل الخط الأخضر، كما عمل في هذا المجال مع عدد من المنظّمات الحقوقيّة. إضافةً لهذا المجال، يعمل ميعاري في مجال الأضرار التقليديّ (حوادث الطرق، الإهمال الطبيّ، إصابات العمل) معالجًا قضايا خاصّة، قضايا منظّمات، جمعيّات، مستشفيات، وشركات تأمين. انُتخب للجنة المراقبة في عدالة في كانون ثاني 2018.